شراكات

شركائنا في المسار

برنامج الارشاد والرعاية الشخصية

برنامج الارشاد والرعاية الشخصية في شراكات روتشيلد قيساريا يجمع بين شخصيات رائدة في عالم العمل وبين المشاركين في البرامج بحيث يتم ذلك من خلال عملية يكتسب المشاركون منها معلومات ودعم وتجارب في التعامل مع التحديات التي يفرضها العالم المهني والشخصي.

ما هو الارشاد والرعاية الشخصية؟

الاشاد والرعاية الشخصية هي تسمية للحوار الشخصي المؤسس على التعاون والتعلُم. المرشد/ة يساعد/تساعد المشارك/ة الشاب/ة في بداية الطريق- وذلك من خلال تقاسم المبادئ والمعلومات والخبرات والأدوات التي اكتسبها/ اكتسبتها وبات يتصرف بها. جميع هذه الأمور هي أمور تحفز الإلهام وتدفع إلى الحراك وتتيح للمُرشد أن يبدأ عملية التنمية الشخصية والمهنية. هذا الحوار يتيح للمرشد/ة  وللمُرشد/ة عملية تبادلية من النمو والعمل.

منتدى المرشدين

يشمل منتدى المرشدين في شراكات روتشيلد قيساريا 96 مرشداً ومرشده: وهؤلاء أشخاص يشغلون مراتب عالية في مجالات عديدة، ويقع عليهم الاختيار للمشاركة في البرنامج بناء على تجربتهم الغنية على الصعيد الشخصي والمهني. يشارك جميع المرشدين والمرشدات في البرنامج بشكل تطوعي بالكامل، وذلك انطلاقاً من المفهوم الاجتماعي المجتمعي القائم على التشارك والرغبة في بناء الجيل القادم وبناء محبة الإنسان. وبالطبع فهذه كذلك فرصة بالنسبة للمرشدين والمرشدات لتقاسم ما اكتسبوه من خبرات حياتية. يتشكل عن هذا المسار فرصة للاستفادة من جيل الشباب ومن التجربة المشتركة. وفي سياق برنامج الارشاد والرعاية يتم تعيين مُرشد/ة من منتدى المرشدين لكل مشارك/ة في البرنامج وفقاً لمتطلباته وميوله.

هناك حالات نجاح كثيرة لمسارات الارشاد المؤثرة التي تبدّت من خلال تقديم الهداية للمُرشَد/ الشاب/ة في بداية طريقه، وتكوين روابط اجتماعية تدوم لسنوات بعد انتهاء البرنامج، بل وعروض عمل يتلقاها خريجي البرنامج من المرشدين أنفسهم أو من خلالهم. لا شك أنها فُرص لا تُعوّض يتلقاها حالياً خريجي المشاريع ومنصة انطلاق للدخول إلى الحياة.

أفنير غازيت

مدير مجال الارشاد والرعاية الشخصية